نهيان بن مبارك يحضر حفل السفارة الأسترالية بمناسبة العيد الوطني

نهيان بن مبارك / حفل السفارة الاسترالية

أبوظبي في 23 يناير/ وام / حضر معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي مساء أمس حفل الاستقبال الذي أقامه سعادة بابلو كانغ السفير الأسترالي لدى الدولة بمناسبة العيد الوطني لبلاده.

كما حضر الحفل الذي أقيم في فندق ” هيلتونيا ” أبوظبي سعادة عبدالله آحمد آل صالح وكيل وزارة التجارة الخارجية وسعادة سعيد محمد الشامسي مساعد وزير الخارجية لشئون المنظمات الدولية وعدد من المسؤولين ورؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية المعتمدين لدي الدولة.

وفي كلمة له خلال الحفل أشاد السفير الاسترالي لدى الدولة بالعلاقات الأسترالية الإماراتية..وقال إن العلاقات الثنائية بين البلدين شهدت تطورا ملحوظا خلال السنوات الماضية فمنذ افتتاح استراليا لسفارتها في أبوظبي عام 1999 تطورت تلك العلاقة بين البلدين إلى مستويات متقدمة إلى أن أصبحت تتجه في الوقت الحالي إلى شراكة استراتيجية..لافتا الى أن العلاقات تشمل قطاعات واسعة ومتعددة كالدفاع والأمن والطيران والصحة والتربية والتعليم.

وقال إن أستراليا أصبحت وجهة هامة للإستثمار والسياحة والتعليم العالي للمهتمين من الإمارات حيث يبلغ عدد الرحلات الجوية إلى أستراليا حاليا حوالي / 126 / رحلة أسبوعيا .. كما أن حجم التبادل التجاري عرف نموا كبيرا بلغ ما يعادل ستة مليارات دولار.

وأضاف السفير ” أن اتساع حجم العلاقات بين الدولتين يعكسه عدد المكاتب الممثلة لمختلف الدوائر الحكومية الأسترالية في الإمارات وخص بالذكر وزارة الشؤون الخارجية والتجارة ومفوضية أستراليا التجارية “أسترايد” ودائرة الهجرة والجنسية بجانب وزارتي الدفاع ووزارة الزراعة والغابات والثروة السمكية والشرطة الفيدرالية الأسترالية وكذلك وزارة البنية التحتية والنقل .. كما فتحت العديد من المقاطعات الأسترالية مكاتب لها في أبوظبي ودبي بما في ذلك مقاطعات نيوساوث ويلز وكويينزلاند وفيكتوريا ومقاطعتي واسترن أستراليا وساوث أستراليا.

وأكد أن العلاقات الأسترالية الإماراتية بنيت على الروابط القوية التي تجمع شعوبها حيث يعيش ويعمل قرابة / 16 / ألف أسترالي في دولة الإمارات كما يدرس الآلاف من طلبة الإمارات في استراليا.

ولفت إلى أن سفارة أستراليا في أبوظبي والقنصلية الأسترالية العامة في دبي تعملان على توفير أرقى أنواع الخدمات لمواطنيها الذين يعيشون أو يسافرون عن طريق الإمارات.

وأشار إلى أن البلدين يسعيان بالإمكانات المتميزة المتوفرة لديهما لمزيد من التعاون المتبادل من خلال زيارة كبار المسؤولن من الإمارات من أهمها زيارات سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية خلال عامي 2010 و2011 وزيارة معالي سلطان بن سعيد المنصورين وزير الإقتصاد على رأس وفد تجاري وإقتصادي وزيارة معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية في مايو الماضي.

ومن الجانب الأسترالي قام كل من رئيسة الوزراء معالي السيدة جوليا جيلارد والسيناتور نيك شيري نائب وزير الخزينة والسيناتور كيم كار وزير الصناعة ومعالي جون برمبي رئيس حكومة مقاطعة فيكتوريابزيارة دولة الإمارات في 2010 ..كما زار معالي كيفن رود وزير أستراليا السابق للشؤون الخارجية الإمارات عدة مرات خلال عامي 2010 و2011 وفي عام 2012 زار الامارات كل من معالي ستيفن سميث وزير الدفاع الأسترالي وفخامة كوينتن برايز حاكمة أستراليا ومعالي باري أوفاريل حاكم مقاطعة نيو ساوث وايلز في أستراليا ومعالي بوب كار وزير خارجية أستراليا..وجسدت تلك الزيارات العلاقات الوطيدة بين الإمارات واستراليا حيث تم خلالها توقيع عدد من الاتفاقيات من أهمها اتفاقية إطار التعاون السلمي في مجال الطاقة النووية بين البلدين.

مط / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/مط/ز ا