‫مشاركين من الشباب في برنامج كرة القدم من أجل الصداقة من 211 بلدًا ومنطقة يصلون إلى موسكو

موسكو، 9 يونيو 2018. – بدأت الفعاليات النهائية للموسم السادس من برنامج جازبروم الاجتماعي الدولي للأطفال كرة القدم من أجل الصداقة في موسكو. وقد وصل 1500 طفل وشاب إلى العاصمة الروسية للمشاركة في المشروع العالمي. وقد جمع برنامج كرة القدم من أجل الصداقة هذا العام مشاركين من 211 بلدًا ومنطقة حول العالم. والبرنامج يدعمه كل من الفيفا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ورؤساء اتحادات كرة القدم الوطنية، فضلاً عن ممثلي المؤسسات الحكومية. وسيصل إلى موسكو أكثر من 300 صحفي من أبرز وسائل الإعلام الدولية من أجل تغطية الفعاليات النهائية للبرنامج.

https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_98i98tcm/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1(Photo: https://mma.prnewswire.com/media/703604/Gazprom_Football_for_Friendship.jpg )

وخلال الأيام القليلة القادمة، سيشارك السفراء الشباب للقيم الأساسية العالمية للبرنامج، وهي الصداقة والمساواة والعدالة والصحة والسلام والإخلاص والنصر والتقاليد والشرف، في جدول أعمال تعليمي يناقش موضوعات في غاية الأهمية. ولهذا، ففي إطار معسكر الصداقة الدولي الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام، سيتم تنظيم الدورات التدريبية الرياضية والعملية الرئيسية مع نجوم كرة القدم العالميين والمدربين المحترفين من أجل اللاعبين الشباب والصحفيين الشباب والمدربين الشباب في البرنامج. وفي القسم الاجتماعي التعليمي بجدول الأعمال، هناك أنشطة تهتم بالأطفال يشارك فيها الشخصيات العامة وممثلو صناديق حماية الطبيعة وصحفيين من أبرز وسائل الإعلام الروسية والأجنبية، الذين سيشاركون خبراتهم مع المواهب الشابة في مركز صحافة الأطفال الدولي ببرنامج كرة القدم من أجل الصداقة. وسيحضر جميع الشباب المشاركين دورات تقدمها مدرسة القيم التسع، والتي قيمتها الأمم المتحدة كبرنامج تعليمي فريد من نوعه وسيشاركون كذلك في الدورات الأولمبية والمنتدى البيئي الدولي للأطفال.

وفي 12 حزيران/يونيو في نهاية التدريبات، سيلتقي 32 فريقًا من فرق الصداقة الدولية، والتي تمت تسميتها بأسماء الحيوانات النادرة والمنقرضة، في الملعب في إطار بطولة كرة القدم من أجل الصداقة العالمية. وستتوج الفعاليات النهائية للبرنامج بمنتدى كرة القدم من أجل الصداقة الدولي للأطفال، والذي سينعقد في موسكفاريوم، المجمع الفريد من نوعه، وهو المتحف المائي المسقوف الأكبر في أوروبا. وسوف يحضر “سفراء الشباب” لكرة القدم للصداقة الحدث الرئيسي لكرة القدم العالمية لعام 2018، وهو المباراة الافتتاحية في كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

Related Posts